منظمة ميونيخ: 100 ألف رضيع يموتون سنوياً بسبب الحروب

أكثر من مئة ألف رضيع يموتون سنوياً بسبب الحروب والنزاعات المسلحة في العالم.. هذا هو ملخص تقرير نشرته منظمة “أنقذوا الأطفال” على هامش مؤتمر الأمن السنوي في مدينة ميونيخ الألمانية.

وفي التفاصيل أشار التقرير إلى أن ما لا يَقل عن خمسمئة وخمسين ألف رضيع قتلوا في الفترة بين عامي 2013 و2017 في الدول العشر الأكثر تضررا من الحروب، وذلك بسبب الجوع أو قلة النظافة أو الافتقار للرعاية الصحية أو الحرمان من المعونة.

وأوضح التقرير أنه إذا أضيف إلى هؤلاء الرضع، الأطفال دون الخمس سنوات والذين توفوا خلال هذه الفترة، فإن عدد قتلى الأطفال سيرتفع إلى ثمانمئة وسبعين ألفا وهي حصيلة رجحت المنظمة أن تكون في الواقع أكبر من ذلك بكثير.

المسؤولة في المنظمة هيلي ثورنينغ شميت قالت إن هناك وبشكل يومي أطفالاً يتعرضون لهجمات الجماعات المسلحة والقوات العسكرية التي لا تحترم القوانين والمعاهدات الدولية.

واعتبرت ثورنينغ شميت في التقرير أنه “عندما تُنتهك قوانين الحرب، يجب على المجتمع الدولي أن يكون واضحا عبر التذكير بأن هذا الأمر لا يمكن التسامح معه وبأنّ مرتكبي هذه الأعمال يجب أن يحاسبوا”.

ولفت التقرير إلى أن حوالي أربعمئة وعشرين مليون طفل، أي ثمانية عشر في المئة من أطفال العالم، كانوا عام 2017 يعيشون في مناطق متضررة من النزاعات، وذلك بزيادة 30 مليون طفل عن عام 2016.

وتعد أفغانستان واليمن وجنوب السودان وجمهورية إفريقيا الوسطى والكونغو الديموقراطية والعراق ومالي ونيجيريا والصومال، وكذلك سوريا، من الدول العشر التي أوردها التقرير ويتعرض فيها الأطفال للقتل جراء الحروب والنزاعات.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق