الخارجية الألمانية تدعو لعودة الاستقرار إلى سوريا

دعا وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، مجدداً، اليوم الثلاثاء، إلى ضرورة التوصل لعملية سياسية مستقرة في سوريا، وقال ماس للصحفيين في برلين، إنهم يريدون مستقبلاً أفضل للشعب السوري.

وأضاف ماس، بعد لقائه مع، غير بيدرسن، مبعوث الأمم المتحدة الجديد لسوريا، إن تحسين الوضع يمكن أن يتحقق عن طريق عملية سياسية مستدامة تتكامل فيها مصالح الجميع على حد قوله.

من جانبه قال المبعوث بيدرسون، إن تنظيم داعش الإرهابي ضَعُفَ بالفعل، لكن بحسب بيدرسون فإنه لم يهزم بالكامل.
كما أشار بيدرسون إلى القصف الإسرائيلي للأراضي السورية، وقال إن الأمر يتعين حله.

قد يعجبك ايضا