الخارجية المصرية: نرفض امتداد الدور المقلق لتركيا في ليبيا إلى دول إفريقية أخرى

وصف وزير الخارجية المصري سامح شكري، الدور الذي تلعبه تركيا في بعض الدول وخاصة في ليبيا بالمقلق، مشدداً على رفض بلاده أن يمتد هذا الدور إلى دول أخرى في القارة الإفريقية.

ولفت شكري إلى وجود جهات تتدخل في الشأن الليبي وتقدم الدعم والسلاح وتوفر الموارد للتنظيمات الإرهابية، في إشارة إلى ضبط الجمارك الليبية خلال الأشهر الماضية شحنات أسلحة في ليبيا قادمة من موانئ تركية.

وأوضح الوزير شكري أن ما يحدث في ليبيا له تأثير مباشر على مصر، وأن تأمين الحدود المصرية الليبية يكلف الكثير من الجهد والموارد والأرواح، مؤكداً أن التكامل الإفريقي يغلق الباب أمام الأطماع الخارجية على حد قوله.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق