عقد القمة الثانية بين ترامب وكيم في هانوي الشهر الجاري

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن القمة الثانية التي ستجمعه بالزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون ستعقد في العاصمة الفيتنامية هانوي يومي 27 و28 من الشهر الجاري وذلك بعد اجتماع بين مسؤولين من الجانبين وصفه ترامب بالمثمر للغاية.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الجمعة إن الممثل الأمريكي الخاص لكوريا الشمالية ستيفن بيجون عقد محادثات على مدى ثلاثة أيام في بيونجيانج للتحضير لاجتماع القمة.

وقال بيان للخارجية الأمريكية إن بيجون اتفق مع نظيره كيم هيوك تشول على الاجتماع مرة أخرى قبل القمة.

وبحسب البيان، ناقش الطرفان تعزيز التزامات قمة سنغافورة التي عقدت في يونيو حزيران الماضي بين ترامب وكيم بنزع السلاح النووي بشكل كامل وتحويل العلاقات بين البلدين وبناء سلام دائم في شبه الجزيرة الكورية.

وقال بيجون الأسبوع الماضي إن محادثاته في بيونجيانج تستهدف السعي لإحراز تقدم بشأن الالتزامات التي تم التعهد بها في سنغافورة ووضع “مجموعة من الأهداف الملموسة التي يمكن تحقيقها” في اجتماع القمة الثاني.

وقال إن واشنطن مستعدة لمناقشة “اجراءات كثيرة” لتحسين العلاقات وتحفيز بيونجيانج على التخلي عن أسلحتها النووية وإن ترامب مستعد لإنهاء الحرب الكورية التي استمرت من 1950 إلى 1953 وانتهت بهدنة وليس معاهدة سلام.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق