تضامناً مع ليلى غوفن.. الآلاف يتظاهرون في اسطنبول

يبدو أن مطلب ليلى غوفن النائبة عن حزب الشعوب الديمقراطي، والتي بدأت إضراباً عن الطعام منذ أن كانت معتقلة في سجون النظام التركي قبل أكثر من شهر، احتجاجاً على تضامن مع ليلى كوفنظروف القائد الكردي عبدالله أوجلان.

إضافة إلى عشرات المعتقلين تضامن مع ليلى كوفنداخل السجون التركية، حركت الآلاف في مدينة إسطنبول التركية، الأحد، تضامناً مع المضربين.واحتشد الآلاف في ساحة بكركوي بالشطر الأوروبي من المدينة، وسط إجراءات أمنية مشددة من قبل الشرطة، وذلك تلبية لدعوة حزب الشعوب الديمقراطي.
وبهذا الصدد، أشاد الناشط في حزب الشعوب الديمقراطي، فاتح أولاش، بأصدقائه المقاومين في السجن، قائلا بأنهم ليسوا لوحدهم. مضيفاً بأنه إذا لزم الأمر سيضحون بأنفسهم من أجل هذه القضية.
وأضرب حوالى 250 سجيناً في أنحاء تركيا عن الطعام دعما لليلى غوفن.
وفي تصريح لـ”فرانس برس”، أعرب النائب عن حزب الشعوب الديمقراطي غارو بايلان، الذي شارك في التظاهرة، عن أمله بأن تستجيب السلطات لمطالب ليلى غوفن.
ويقبع عدد من نواب الحزبين في السجن بينهم الرئيس المشترك السابق لحزب الشعوب الديمقراطي، صلاح الدين دميرتاش، الذي سبق أن خاض سباق الانتخابات الرئاسية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق