الداخلية الألمانية: نصف طالبي اللجوء الاتراك حصلوا على حق الحماية

تزايد كبير في أعداد المواطنين الأتراك الذين يطلبون حق اللجوء في ألمانيا، هذا ما تؤكده الإحصائيات الرسمية للحكومة الألمانية، فوجودهم في هذا البلد يوفر لهم الحماية من التجسس والمتابعة من قبل السلطات التركية.

وبحسب بيانات وزارة الداخلية، فإن كل ثاني طالب لجوء تركي حصل خلال الأشهر الأخيرة على حق اللجوء والبقاء في ألمانيا، أي نسبة 50 بالمئة. وغالبية مقدمي اللجوء متهمون بالتورط بالانقلاب المثير للجدل الذي وقع العام 2016.
الوزارة أوضحت في ردها على طلب إحاطة من الكتلة البرلمانية لحزب “اليسار” أن أكثر من 40 بالمئة من طالبي اللجوء الأتراك حصلوا في أيلول/سبتمبر الماضي، على حق اللجوء، بينما بلغت النسبة نحو 50 بالمئة خلال الشهرين اللاحقين.

وقالت نائبة رئيس الكتلة البرلمانية لحزب “اليسار”، سيفيم داجدلين، إن تركيا ليست دولة آمنة، مضيفة بأن الأوضاع تزداد سوءا بالنسبة للمعارضين السياسيين الأتراك.

وعبرت النائبة الألمانية عن غضبها جراء ما قالت إنه دعم اقتصادي أو أسلحة تقدمها الحكومة الألمانية لنظام أردوغان، في الوقت الذي يحصل نحو 50% من الفارين من أردوغان على لجوء في ألمانيا، وطالبت الحكومة بوقف مساعداتها التي تتسبب في الفرار من تركيا على حد قولها.

وتشير بيانات المكتب الاتحادي لشؤون الهجرة واللاجئين الألماني، إلى أن عدد الأتراك الذين تقدموا بطلبات لجوء في ألمانيا يشهد ارتفاعا، حيث بلغ العدد خلال الفترة من عام 2013 حتى عام 2015 نحو 1800 طلب، بينما ارتفع العدد إلى نحو ستة آلاف طلب خلال 2016، وإلى أكثر من عشرة آلاف خلال الفترة من كانون ثاني/يناير حتى تشرين ثاني/نوفمبر عام 2018.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق