متحدث باسم الحكومة الموريتانية: الرئيس لم يقرر زيارة سوريا

أعلن المتحدث باسم الحكومة الموريتانية، سيدي محمد ولد محم، إن الرئيس الموريتاني، محمد ولد عبد العزيز، لم يقرر بعد إجراء زيارة إلى سوريا.

وأضاف المتحدث خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة نواكشوط، إن الرئيس ولد عبد العزيز لم يتخذ بعد أي قرار بزيارة دمشق، مبيناً أنه لا علم له بشأن هذا الموضوع.
وكانت تقارير عدة تحدثت عن زيارة مرتقبة، للرئيس الموريتاني إلى سوريا، خلال النصف الأول من شهر كانون الثاني يناير الجاري.
ويعتبر هذا التصريح أول تعليق رسمي موريتاني حول موضوع زيارة الرئيس الموريتاني لسوريا، والتي تربطها مع موريتانيا علاقات دبلوماسية، حيث إن السفارة الموريتانية ما تزال تواصل عملها في دمشق، كما أن السفارة السورية متواجدة في نواكشوط.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق