عبد المهدي: الحكومة الاتحادية مسؤولة عن أمن كركوك

أعلن رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، الثلاثاء، مسؤولية الحكومة الاتحادية عن أمن كركوك، وحل مشكلات البصرة، مؤكداً أن مشكلات العراق كبيرة ولا يمكن حلها في أيام أو أسابيع.

وقال عبد المهدي خلال مؤتمره الصحفي الأسبوعي، أن الحكومة الاتحادية مسؤولة عن حماية كركوك وأمنها، والتي تعتبر من المناطق المتنازع عليها بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان.

وحول المشكلات في البصرة، أكد عبدالمهدي أن المشكلات في البصرة تراكمت بشكل كبير وأن مسؤولية حلها تقع على عاتق الحكومة، وذلك عبر إجراءات مدروسة وسريعة، موضحاً أن مشكلات العراق كبيرة ولايمكن حلها في أيام أو أسابيع.

وأشار عبد المهدي، إلى أن جلسة البرلمان المقبلة ستشهد إكمال أسماء مرشحي الوزارات المتبقية، لافتاً إلى أن الحكومة الحالية أقل حزبية من سابقاتها.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق