سائرون: موازنة 2019 أعدتها حكومة العبادي

يبدو ان ملف مشروع قانون الموزانة العامة لعام 2019، قد بدأ يأخذ منحاً مضاداً في ظل اعتراض غالبية القوى العراقية على حصصهم من الموازنة المقبلة، يأتي ذلك فيما تستمر المفاوضات بين الكتل السياسية لإيجاد تسوية تسمح بتقديم مرشحي الوزارات الثماني الشاغرة في حكومة عادل عبد المهدي في سلة واحدة .
عضو في تحالف “سائرون” المدعوم من الصدر، رائد فهمي، قال إن موازنة 2019 أعدّت في الأشهر الأخيرة من حكومة حيدر العبادي، وبالتالي فإن الحكومة الجديدة التي تحمل برامج جديدة لا بد أن تكون لها تعديلات على الموازنة، مشيراً أن “عادل عبد المهدي يؤيد تشكيل لجنة مشتركة من الحكومة والبرلمان، لغرض إدخال التعديلات على الموازنة التي تتعرض لانتقادات كثيرة
النائب عن محافظة البصرة فالح الخزعلي، قال ايضاً بأن الحكومة السابقة أعدت موازنة سياسية وليس علمية، لافتاً إلى أن على رئيس الوزراء وحكومته إعداد الموازنة بما ينسجم مع برنامجهم الحكومي، محذراً من بدء العد التنازلي لنجاح أو فشل الحكومة الحالية.

وعلى الجانب الكردي يبدو ان الخلاف على الموازنة ينذر باندلاع أزمة سياسية جديدة بين بغداد وأربيل، فالأحزاب الكردية تطالب بحصة من الموازنة لا تقل عن 17%، بينما تتحفظ الحكومة الاتحادية. النائب عن كتلة الاتحاد الإسلامي الكردستاني، جمال كوجر قال، ان هناك سوء تخطيط في الموازنة الاتحادية وليس قلة أموال، مشيرًا إلى أن النواب الكرد سيكون لهم موقف من الحكومة الحالية في حال عدم تعديل نسبة الإقليم.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق