العفو الدولية تحذر من اقتراب إعدام 12 شخصاً في السعودية

حذرت منظمة العفو الدولية، الأربعاء، من أن إعدام اثنا عشر سجينا شيعيا في السعودية، ربما يكون وشيكا، وذلك بعد إرسالهم إلى جهاز يتبع لأمن الدولة يخضع مباشرة للملك
وقالت “هبة مورايف” مديرة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة، إن السرية تحيط بالإجراءات القضائية في السعودية، مضيفة إن عوائل السجناء تشعر بالقلق من هذا التطور ونقص المعلومات التي قدمت لهم بشأن ذويهم.
وتشير العفو الدولية إلى أن الرجال الذين حكم عليهم بالإعدام عام 2016 أدينوا بالتجسس لصالح إيران، في محاكمة جماعية وصفتها بالغير منصفة لاثنين وثلاثين شخصا، ألقت السلطات القبض عليهم في أنحاء السعودية عامي 2013 و2014.
وجرى تسليط الضوء على سجل السعودية في مجال حقوق الإنسان، منذ مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، في قنصلية بلاده بإسطنبول، حيث طالبت دول غربية في مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان وفد السعودية يوم الاثنين الماضي، بضرورة إلغاء عقوبة الإعدام.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق