توافق روسي ـ أردني على خارطة طريق بإغلاق مخيم الركبان

خارطة طريق وضعتها روسيا تتعلق بإغلاق مخيم الركبان للاجئين السوريين، على الحدود السورية ـ الأردنية، والتي أعلنت بدورها الحكومة الأردنية عن استعدادها للعمل بهذه الخارطة.
وقال ممثل الخارجية الروسية، إيليا مورغولوف، في كلمة ألقاها الأربعاء، خلال اجتماع لجنتي التنسيق الروسية والسورية الخاصتين بعودة اللاجئين بأن ” الأردنيين أكدوا، أثناء جلسة للمركز الروسي الأردني المعني بقضية اللاجئين السوريين في عمان يوم 31 أكتوبر، اهتمامهم بإزالة مخيم الركبان في أسرع وقت ممكن بعد نقل جميع اللاجئين والنازحين المقيمين فيه إلى سورية”.
هذا وأفاد مورغولوف بأنه من المقرر أن تستضيف عمان يوم 11 نوفمبر اجتماعا مشتركا للمندوبين عن روسيا والأردن والولايات المتحدة والمنظمات الإنسانية الدولية لمناقشة الوضع في مخيم الركبان والذي وصفه الدبلوماسي الروسي بالكارثي.
إيجاد حلول مبدئية لضمان عودة السوريين الذين وجدوا أنفسهم في ظروف معيشية بالغة الصعوبة بالركبان إلى أماكن إقامتهم الدائمة في سورية، اليوم أكثر من أي وقت مضى، هذا ما أكده اللواء ميخائيل ميزينتسيف، رئيس المركز الوطني لإدارة الدفاع عن الاتحاد الروسي المشرف على الجهود الروسية في إطار إعادة اللاجئين السوريين إلى وطنهم.
وشدد ميزينتسيف على أن “هذه القضية يجب حلها فورا وبصورة حاسمة، والمسؤولية المباشرة عن ذلك تقع بالدرجة الأولى على عاتق الجانب الأمريكي”.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق