بولندا تسعى للظفر بفوزها الأول في المجموعة الثالثة

بعد ان مني بخسارته الأولى في دوري الأمم الأوربية أمام البرتغال في عقر دارها، يستقبل المنتخب البولندي في ملعبه سلاسكي الدولي في مدينة شورزوف المنتخب الإيطالي في مباراة مهمة لن تقبل القسمة على المنتخبين المتذيلان للمجموعة بنقطة واحدة من مبارتين والقاسم المشترك بينهما الخسارة مع المنتخب البرتغالي، ولذلك سيدخل صاحب الأرض المباراة بطموح الفوز و لا شيء غيره ليحي آماله بالبقاء في المستوى الأول وعدم الهبوط للمستوى الثاني، وسيعتمد المنتخب البولندي كالعادة على هدافه التاريخي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونيخ الألماني الذي لم يظهر حتى الآن بمستواه المعهود ، ومن المتوقع ان يبذل البولنديين أقصى جهودهم لمصالحة جماهيرهم وأيضا لعدم فقدان أمل المنافسة سواء للتأهل للدور الختامي أو تجنب الهبوط للدرجة الأدنى من الدوري الأوربي.

وفي المقابل، لن يكون المنتخب الإيطالي بطل العالم أربع مرات صيداً سهلاً في الأراضي البولندية، ويمر المنتخب الإيطالي بفترة عدم استقرار وتوازن، وفي طريقه للأراضي البولندية، خاض الأزوري مباراة ودية مع ضيفه الأوكراني، انتهت بالتعادل الإيجابي، بهدف لكل فريق.
ليفشل المنتخب الإيطالي في تحقيق أي فوز خلال أربع آخر مباريات أقيمت على أرضه، حيث تعادل، مع منتخبات بولندا وهولندا ومقدونيا بنتيجة هدف لهدف وخسر خارج ملعبه في الجولة الثانية من البطولة مع المنتخب البرتغالي بهدف دون مقابل، لذلك سيسعى المدرب روبرتومانشيني لمعالجة العقم الهجومي و محاولة خلق التجانس بالتشكيلة الجديدة التي سيعتمد عليها بالمباراة عسى ولعل يحقق الفوز على المنتخب البولندي ويعود بثلاثة نقاط ثمينة يعود بها لسكة المنافسة في المجموعة الثالثة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق