الشرطة البلجيكية تنفذ مداهمات لاشتباهها بحدوث فساد

داهمت الشرطة البلجيكية، أمس الأربعاء، عدداً من أندية الدرجة الأولى في الدوري البلجيكي، لاشتباهها بحدوث فسادٍ مالي، وتلاعبٍ في نتائج المباريات.
حيث نفذت السلطات 44 علمية مداهمة في ستة دول أخرى غير بلجيكا. وأصدر بهذا الخصوص مكتب المدعي العام البلجيكي بياناً، قال فيه بأن الاعتقالات جاءت بعد تحقيق استمر عاماً في عمليات مالية مشبوهة، أثارت الشكوك حول احتمالية تأثيرها على نتائج مباريات الموسم الماضي، وأضاف بأن أعضاء لجنة الأندية، والوكلاء، والحكام، ومكاتب المحاسبة، والمدربين، والصحفيين، والمتعاونين المحتملين، يخضعون للتحقيق الآن، حسب ما ذكر في البيان.
من جانبه قال وزير العدل البلجيكي، كوين جينز، في تغريدة على حسابه الخاص في تويتر، أن الوزارة تعمل من أجل رياضة عادلة، وأن التلاعب بنتائج المباريات يقوض نزاهة الرياضة.
الجدير بالذكر أن المداهمات طالت 10 أندية من أصل 16 في الدرجة الأولى، وكان من بين أبرز الموقوفين بحسب وسائل اعلام محلية، الكرواتي ايفان ليكو مدرب نادي بروج، ومدير عام أندرلخت السابق هرمان فان هولسبيك.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق