ترامب يدرس اختيار مصرية سفيرة لبلاده خلفاً لـ هيلي

في خطوة فاجأت مسؤولين في البيت الابيض قدَّمت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي ذات الأصول الهندية استقالتها من منصبها، وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الثلاثاء إنه يدرس اختيار دينا باول، المسؤولة التنفيذية في بنك غولدمان ساكس والمستشارة السابقة بالبيت الأبيض، بدلا من هيلي.
ترامب اعلن بمؤتمر صحافي مشترك مع هايلي أنها قدّمت إليه استقالتها التي ستصبح نافذة في نهاية العام، وذلك قبل شهر من انتخابات التجديد النصفي للكونغرس.
هايلي قالت من جانبها إنّها لا تعتزم الترشّح للانتخابات الرئاسية في 2020، وذلك بعدما سرت شائعات بأنّها تخفي طموحات رئاسية.
تولت هايلي منصب سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة في كانون الثاني عام 2017 وقررت الاستقالة لا سيما وأنّها تعتبر من صقور الادارة الأميركية.
الرئيس الأمريكي صرح بانه يدرس تعين دينا باول وهي من أصول مصرية وشغلت في العام الأول لإدارة ترامب منصب نائبة مستشار الأمن القومي للاستراتيجية، وكانت طرفا مهما في المساعي الدبلوماسية في الشرق الأوسط،وفي وقت سابق هذا العام عادت إلى غولدمان ساكس حيث كانت تعمل لأكثر من عقد.

وزادت التكهنات بأن إيفانكا ترامب ستتولى المنصب بعد أن أشادت هيلي بها وبزوجها جاريد كوشنر عندما كانت تناقش استقالتها، لكن ترامب أبلغ الصحفيين في البيت الأبيض بأنه رغم أن إيفانكا ستكون رائعة في المنصب فإنه سيواجه اتهامات بالمحسوبية إذا اختارها.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق