ريبوار طالباني يدعو لإنهاء المظاهر العسكرية في كركوك

كركوك العقدة الأخيرة بين الكرد والحكومة الاتحادية، فالجانب الكردي يطرح ملف كركوك كأبرز ملفاته مع الأطراف السياسية العراقية.
رئيس مجلس محافظة كركوك المقال ريبوار طالباني دعا في مؤتمر صحفي السلطات العراقية لإنهاء المظاهر العسكرية، والحد من استهداف الكرد في المدينة المتنازع عليها.
طالباني اشار، الى انه مر عام على احداث كركوك والتي قام فيها رئيس حكومة تصريف الاعمال حيدر العبادي بانتهاك الدستور وفرض الامر الواقع على كركوك بالقوة العسكرية، مؤكداً مطالبته العبادي والرئيس السابق فؤاد معصوم والمحكمة الاتحادية بتطبيع أوضاع كركوك.
طالباني طالب ايضاً، مجلس النواب بإداراج قضية كركوك على جدول اعماله لإيجاد حل للممارسات التي تتم فيها بحق الكرد، من الاعتقال التعسفي والتعذيب بحق الموظفين الكرد،وبدون توجيه تهمة رسمية عدا عن الفصل من العمل لاسباب سياسية، كما قاموا بتغيير عشرات المسؤولين والمدراء الكرد بآخرين عرب، و قتل المئات اضافة الى نزوح 15 الف كردي من محافظة كركوك، على حد قوله.
ويواصل الكرد المطالبة بتطبيق المادة مئة وأربعين من الدستور العراقي، والتي تنص على تطبيع الأوضاع وإجراء تعداد سكاني في المناطق المتنازع عليها بين بغداد وأربيل، والقيام باستفتاء شعبي في هذه المناطق، لتحديد عائديتيها إلى السلطة الاتحادية أو سلطة إقليم كردستان.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق