ضحايا وخسائر مادية كبيرة جراء الفيضانات في تونس

شهدت ولاية نابل شمال شرقي تونس فيضانات مدمرة، حيث لقي 3 أشخاص على الأقل مصرعهم بسبب هذه الفيضانات، كما خلفت السيول الجارية خسائر مادية فادحة
وتمكنت فرق الحماية المدنية من انتشال جثماني فتاتين، مساء السبت، بمنطقة بوعرقوب شرقي العاصمة التونسية، بعد أن جرفتهما مياه الأمطار الطوفانية، وفق ما أكدته الجهات الرسمية، ليرتفع بذلك عدد ضحايا الفيضانات إلى 3 أشخاص.
وكان الناطق الرسمي باسم الحرس الوطني، حسام الدين الجبابلي، قد أكد في تصريح سابق، وفاة شخص مساء السبت بعد أن جرفته السيول في منطقة “بير مروة” التابعة لولاية نابل.
وتجدر الإشارة إلى أن الأمطار القياسية التي هطلت في ولاية نابل والتي فاقت معدلات 200 ملم تسببت في قطع حركة المرور، وجرفت أعدادا كبيرة من السيارات والشاحنات الكبيرة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق