النعناع يساعد في القضاء على الصداع والأورام

النعناع نبات أخضر ذو رائحة عطرية خاصة، يساعد على الاسترخاء والهدوء، وتقطف أوراق النعناع الخضراء ثم تجفف في الظل ثم تسحق وتنخل وتستعمل حين الحاجة، ويمكن تجفيفه على أعواده.

يحتوي على زيت طيار مع مادة المنتول ومواد أخرى مدرَّة للصفراء ومسكنه للتشنجات، وهو يؤكل طازجا لفتح الشهية ومع السلطة الخضراء، ويصنع منه شراب النعناع الساخن، وهو لذيذ الطعم ومفيد جدا، وذلك بوضع عدة أوراق منه في فنجان ماء مغلي ويُحلى بالسكر ويترك دقيقتين ويشرب ساخنا, ويضاف مسحوق النعناع المجفف إلى بعض الأطعمة فيزيد في طيب نكهتها ويخفف من تأثير الحموضة على الجسم ويساعد في إضفاء رائحة مميزة على الطعام.

وفوائد النعناع الصحية تتمثل باحتوائه على قيمة غذائية رائعة فهو يجدد الدم ويمنع الغثيان، وأوجاع المعدة والمغص والحموضة والفواق ويمتص الغازات ويخدر ويدر ويفيد فى النقرس، والحكة والبواسير، وماؤه إذا وضع معه السكر كان شراباً قاطعاً لأنواع الصداع، وضعف البصر وآلام الرأس، وينقي الصدر من البلغم ويسكن وجع الأسنان إذا مُضغت أوراقه الخضراء، وله مفعول مضاد للتشنج.

وقد أكد باحثون في الطب الصيني، أن أوراق النعناع تفيد في تدمير الخلايا السرطانية، مؤكدين إمكانية استخدام نوع من نبات النعناع لتصنيع مادة كيميائية تدمر الأوعية الدموية، التي تقوم بتغذية الأورام السرطانية ما يؤدي إلى موت خلايا تلك الأورام، وقد يمهد هذا البحث الطريق لظهور سبل علاجية أكثر نجاحا في مقاومة الأمراض السرطانية.

ومعروف من خلال الأبحاث الطبية أن جميع أنواع السرطان تحتاج لتغذية من الدم لتنمو، لذلك فإن القدرة على تدمير الأوعية الدموية يساعد على تدمير جميع أنواع الأورام السرطانية لدى البالغين والأطفال على السواء.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق