مظاهرة في مدينة الباب تنديداً بممارسات جيش الحكومة التركية.

خرج أهالي جبل عقيل المطل على مدينة الباب بتظاهرة أخرى ضد ممارسات جيش الحكومة  التركية الذي هدم المئات من منازلهم واستولى على هكتارات من أراضيهم ليحولها إلى قاعدة له.

ونشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيها العشرات من أهالي جبل العقيل وهم يخرجون بمظاهرة ضد الحكومة التركية.

حيث هدمت الحكومة التركية ما يقارب الـ400 منزل ليحول مكانهم لقاعدة عسكرية، واستولى على مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية في مكان القاعدة وما حولها.

وبحسب وكالة هاوار فإن الحكومة تبني قاعدة على الجبل المطل على مدينة الباب باسم بولت البيراك وهو ضابط تركي لقى حتفه في الجبل، وأنها ترى بأن الجبل هو موقع إستراتيجي لها في المنطقة.

وفيما يستمر جيش الحكومة التركية بفرض سياسة التتريك في المنطقة، وقامت الحكومة في وقت سابق بجلّب 600 عائلة تركمانية من العراق إلى مناطق الشهباء.

ويشار إلى أن أهالي جبل عقيل كانوا قد خرجوا في مظاهرة بـ 20/أيار الجاري رفضوا فيها إنشاء قاعدة عسكرية تركية في مناطقهم.