الصحف الإيرانية ـ تحذيرات من انهيار الاقتصاد الإيراني نتيجة انهيار العملة

الصحف الإيرانية عكست مدى تأثير ارتفاع سعر الدولار وانيهار العملة الإيرانية على الداخل الإيراني، حيث أظهر بعضها الاثر النفسي الذي سيكون صعباً على المجتمع، نتيجة تذبابات سوق العملة والذهب، ما يسبب في تدهور الهدوء النفسي للمواطن الإيراني، معتبرة أن موقف الرئيس الامريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الإيراني، شكل عوامل ضغط زائدة على النظام الإيراني.

فيما اعتبرت صحيفة افتاب يزد الإيرانية، أن ظهور أزمة العملة مهما تكن اسبابها، ستسبب الصداع للاقتصاد الإيراني، مشيرة في الوقت ذاته لتوقف أغلب محلات الصيرفة عن بيع وشراء العملة، نتيجة الاوضاع الامنية التي تخيم على سوق العملة .

كما طالبت صحیفة، اقتصاد بويا من الرئيس الإيراني حسن روحاني بإقالة رئيس البنك المركزي، ولي الله سيف إذا ما كان معارضا لغلاء أسعار الدولار، مضيفة أنه من المؤسف أن يفقد روحاني مصداقيته لدى الشعب في العمل بوعوده الانتخابية.

من جهته، أظهرت صحيفة صبح نو التابعة للحرس الثوري، أن انيهار العملة حصل نتيجة أمرين، الاولى التغيرات السياسية الجديدة في الادارة الامريكية للضغط على إيران ولاسيما بعد تعيين جون بولتون مستشاراً للأمن القومي، أما الثانية عجز الحكومة الإيرانية عن تلافي المشاكل الاقتصادية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق