مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية الروسية التي ستجرى يوم الاحد 18 مارس الجاري، تتوجه الأنظار بمشاركة 8 مرشحين للمنافسة على الرئاسة، وقبل أسبوع من الانتخابات الرئاسية فإن نحو70% من الروس يؤيدون بوتين فيما اظهر الاستطلاع الأخير نحو7% من الروس يؤيدون المرشح عن بافل غرودينين مرشح الحزب الشيوعي المعارض لتدخل بلاده في حرب سوريا.
ورغم حصوله على هذه النسبة الا ان المرشح بافل غرودينين يعارض بشدة التدخل الروسي في حرب سوريا وبضرورة انسحاب القوات الروسية من سوريا بشكل كامل قائلاً، “ما ينبغي القيام به بشأن سوريا هو إنهاء مشاركتنا في الحرب، لأننا أناس محبون للسلام”.
وتابع قائلا: “لا أفهم ماذا نفعل هناك وما هي مصالحنا هناك. وبالطبع يجب أن نساعد الأصدقاء، ولكن لدينا مواقف انتقائية في سياستنا الخارجية. فقد تخلينا عن ليبيا مثلا، وسوريا لم نتخل عنها”.
وبدورها دعت كسينيا سوبتشاك المرشحة عن حزب المبادرة الاجتماعية الليبيرالي المعارض لسياسة روسيا الخارجية الى جانب المرشح غريغوري يافلينسكي مؤسس حزب يابلوكو الديمقراطي المنتمي إلى اليسار الوسط التدخلات الروسية في سوريا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق