جومرد موسى يلوح بالاستقالة النهائية من تدريب نادي الجها

بعد أن فقد فريق الجهاد، وبنسبة كبيرة، أمل البقاء في مصاف دوري أندية الدرجة الممتازة لكرة القدم في سوريا، أكد مدرب الفريق جومرد موسى بانه يفكر جدياً بالابتعاد عن تدريب الفريق بعد المباراة المقبلة مع الحرفيين.

وقال جومرد موسى، مدرب الجهاد السوري، لقناة اليوم، أن أداء ومستوى الجهاد تطور كثيراً، ولم يكن يستحق الخسارة في مبارياته الأخيرة بالدوري، فالفريق كان الأفضل لكنه لم يسجل لانه يفتقد للمهاجم الذي يترجم الفرص لأهداف، وأضاف جومرد، ظروف الجهاد يعرفها القاصي والداني، فهو الفريق الوحيد بالدوري يلعب خارج ملعبه وبعيداً عن مساندة جماهيره، فضلاً عن التعب والإرهاق من السفر الدائم، وبالعموم ظروف النادي صعبة للغاية وهي تحتاج لدراسة وحلول لإنقاذ النادي العريق.
وأكد جومرد بانه تقدم أكثر من مرة باستقالته من تدريب الفريق، لكنه كان يتراجع تحت ضغط مجلس إدارة النادي، والجمهور والمحبين، وان أمر بقائه على رأس الفريق هذه المرة سيحسم في الأيام القليلة المقبلة بعد مباراة الفريق مع الحرفيين، والعودة للقامشلي.
يشار أن الكابتن جومرد موسى تولى تدريب نادي الجهاد في ظروف صعبة، بعد استقالة المدربين زياد الطعان وحسن جاجان بعد المرحلة الثانية من الدوري السوري.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق