تناقض في تصريحات الحكومة التركية حول عدد قتلى جنودها في عفرين

تناقض تصريحات الساسة الاتراك حول حصيلة قتلاهم من الجنود الاتراك، في العدوان التركي على شمال سوريا وبالأخص إقليم عفرين، شمال سوريا، يكشف تزيفهم للحقائق وخداعهم للشعب التركي.
هيئة أركان الجيش التركي نشرت بياناً زعمت فيه مقتل 31 جنديا وإصابة 143 منذ بدء عدوانها على عفرين شمالي سوريا.
وفي الأسبوع الفائت صرح أردوغان أن أعداد القتلى من الجيش “بلغ 25 جندياً، وإنه حسب التصريح الرسمي لنهاية الأسبوع قتل 11 جندياً في يوم واحد، السبت، وهذان التصريحان وحدهما يعنيان أن عدد الجنود القتلى هو 36.
واللافت في كل حصيلة رسمية تدعيها حكومة العدالة والتنمية التركية لا يوجد أي ذكر لقتلى ومصابي ميليشيات درع الفرات التابعة لها
هذه الحصائل الرسمية التركية لقتلى ومصابي جنودها في هجومها البربري الذي طال المدنيين، لاقاها إعلان قوات سوريا الديمقراطية عن ما تكبده الجيش التركي وميليشياته من خسائر فادحة بالأرواح خلال الأسبوع الأول من الشهر الجاري، في بيان كشف أن عدد القتلى تجاوز بكثير 100 قتيل مناهزاً 200 شخص.
تركيا
تغير اسم شارع السفارة الامريكية في أنقرة قبل وصول تلرسون بيومين
وفي ضوء توتر العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة بسبب دعم ومساندة الأخيرة لقوات قسد، وتواجد عناصر أمريكيين في ريف منطقة منبج التي يسعى اردوغان الى شن هجوم عليها، وبسبب التوتر المتصاعد بين الدولتين،غيرت بلدية أنقرة أمس، اسم الشارع الذي تقع فيه السفارة الأمريكية إلى “غصن الزيتون” كناية عن عملية الهجوم التركي على عفرين، قبل أيام قليلة من زيارة مرتقبة لوزير الخارجية الأمريكي ريكس تلرسون الى تركيا، الخميس المقبل.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق