الاحتلال التركي يستهدف مضخات المياه ـ وقسد تسقط طائرة استطلاع من نوع بيرقدار

غاراتٌ عنيفة تشنّها طائرات الاحتلال التركي على مناطق متفرقة من عفرين شمالي سوريا، حيث استهدفت الغارات محطة ضخ المياه في قرية كفرصفرة التابعة لناحية جنديرس، الأمر الذي تسبب بتوقف المحطة عن ضخ المياه لمركز الناحية وعشرات القرى التابعة لها.
الإداري في لجنة المياه التابعة لبلدية الشعب في منطقة جندريس بشير مراد، قال إن المحطة توقفت عن العمل، مؤكداً أن هذه المحطة تغطي نحو 5 آلاف منزل في المنطقة، وكانت محطة المياه في قرية ماتينا التابعة لناحية شرا قد تعرضت لقصف مدفعي في السابع من الشهر الجاري، الأمر الذي يؤشر إلى أن هناك خطة ممنهجة يتَّبعها جيش الاحتلال وميليشياته لإخضاع الأهالي والمواطنين وإلزامهم بالنزوح وتهجيرهم خارج ديارهم.
أما على جبهة دير بلوط جنوب جنديرس دارت اشتباكاتٌ عنيفة، ترافقت مع استهداف المدفعية التركية قرى جبل الشيخ خورز، في محاولةٍ منها لفتح معبرٍ بينها وبين آطمة.
مصادر ميدانية أفادت أن مجموعة عناصر من قوات الاحتلال والمتعاونين معها عمدت إلى اختطاف رجلٍ وزوجته ومدني آخر من أهالي قرية سيم التابعة لناحية شران واقتادتهم إلى جهةٍ مجهولة، بهدف ترهيب الأهالي.
وأضافت المصادر أن طفلاً رضيعاً يبلغ من العمر سنتين أصيب نتيجة سقوط قذيفةٍ مدفعية أطلقتها القوات التركية على قرية حسية بعفرين.
وفي بيانٍ لها أكدت قوات سوريا الديمقراطية أنها تمكنت من اسقاط طائرةِ استطلاعٍ من دون طيار من نوع بيرقدار في سماء عفرين في محور قرية قوديه، وتعتبر هذه الطائرة من أجود الصناعات العسكرية التركية بحسب ما جاء في البيان.
وكانت قسد أعلنت في وقتٍ مبكر اليوم، إن قواتِها دمّرت دبابةً تابعة للجيش التركي في قرية شيخ ورزة بناحية بلبلة، إضافةً إلى قيامهم بعمليةٍ نوعية ضد إحدى مقرّاتٍ تابعة للميليشيات التي تدعمُها تركيا، في محيط مدينةِ إعزاز بريف حلب الشمالي، مشيرةً إلى أن العملية أسفرت عن تدمير أربعِ دبابات ومستودعٍ للأسلحة الثقيلة والذخائر بالكامل ومقتل خمسةِ جنودٍ أتراك.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق