انباء عن استئناف محادثات السلام اليمنية وانسحاب الحوثيين من تعز

أكدت مصادر سياسية يمنية رفيعة المستوى أن التحضيرات مستمرة لاستئناف محادثات السلام التي سوف تركز على خطوات بناء الثقة بين الأطراف المتنازعة وهي الخطوة الأهم لأي جولة مقبلة.اليمن
البريطاني مارتن غريفيث سيقود المحادثات التي ستركز على عدة ملفات من أهمها الإفراج عن المعتقلين ورفع الحصارعن محافظة تعز وذلك مقابل وقف الغارات الجوية من التحالف العربي، كما ستتم مناقشة إعادة فتح مطار صنعاء واستئناف عمل اللجنة العســـكرية المعنية بالتهدئة والإشراف على تنفيذ اتفاق وقف إطــــلاق النار.
ميدانياً وعلى وقع المعارك المستمرة بين قوات هادي المدعومة بطيران التحالف العربي وجماعة الحوثي في عدة جبهات تتعرض جماعة الحوثي لانهياراتٍ كبيرة ومستمرة في محافظتي تعز والحديدة.
وتشهد جبهة الساحل الغربي تقدم قوات هادي باتجاه ميناء الحديدة. كما قصف طيران التحالف معسكراً تدريبياً ومستودعات أسلحة للحوثيين في مديرية سنحان جنوبي صنعاء.
وفي محافظة تعز اعترضت منظومة الدفاع الصاروخية لقوات التحالف صاروخاً بالستياً أطلقه الحوثيون على مدينة المخاء.
فيما قالت مصادر مقربة من الحوثيين أن قيادات حوثية تدرس الانسحاب التدريجي من تعز بشكلٍ كامل والعودة إلى التمركز في محافظة إب من أجل تشكيل حزامٍ عسكري منها إلى صنعاء وخط الساحل الغربي عبر ريمة باجل وصولاً إلى الحديدة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق