مسؤولون: تيلرسون يتوقع محادثات صعبة مع تركيا بشأن شمال سوريا

قال مسؤولون أمريكيون، خلال إفادة للصحفيين عن الجولة التي يقوم بها تيلرسون في الفترة من 11 إلى 16 فبراير شباط وتشمل الأردن وتركيا ولبنان ومصر والكويت، إن المحادثات ستكون صعبة في كل محطة من محطات الجولة.

وفي الكويت يشارك تيلرسون في مؤتمر إعادة إعمار العراق الذي لا تعتزم واشنطن تقديم أي مساهمات مالية خلاله. لكنه يأمل إحراز تقدم نحو إنهاء الخلاف بين قطر والسعودية والإمارات.

وتوجد انقسامات شديدة أيضا بين الولايات المتحدة وتركيا، العضوين في حلف شمال الأطلسي، بشأن الحرب الأهلية السورية فبينما تركز واشنطن على هزيمة تنظيم داعش وتحاول أنقرة افشال مشروع الفدرالية الذي تبنته جميع المكونات في شمال السوري.

وأغضب الدعم الأمريكي لقوات سوريا الديمقراطية تركيا التي تعتبر تنامي قوتها تهديدا أمنيا على حدودها.

وقال مسؤول أمريكي في مؤتمر صحفي عبر الهاتف “نحثهم على التحلي بضبط النفس في عملياتهم في عفرين والتحلي بضبط النفس على طول الخط عبر (الحدود) في شمال سوريا”.

وأضاف بأن المحادثات ستكون صعبة

وفيما يتعلق بالعلاقات الأمريكية التركية قال المسؤول “إنها صعبة. الأتراك غاضبون، وهذا وقت صعب للتعامل فيما بيننا ولكننا نعتقد أنه لا تزال هناك بعض المصالح الأساسية المشتركة”.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق