عاجل

أردوغان يهدد بتدمير عفرين فوق ساكنيها

القناةُ التلفزيونية التركية NTV ذكرت يوم السبت، أن المدفعيةَ التركية قامت بقصفٍ مكثف على محيط مدينة عفرين داخل الأراضي السورية.

وأكدت مصادرنا بأن جيشَ الاحتلال التركي استهدفَ قرى ملا خليل ودير بلوط وايسكا وبرج سليمان بريف عفرين، ما تسبب بأضرارٍ مادية في ممتلكات السكان، في حين لا يزالُ القصف التركي مستمراً على قرى الإقليم.

من جانبه أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، ليلة أمس، إلى وقوع انفجاراتٍ متتالية في مناطق بريف عفرين خاصة ًفي منطقتي جنديرس ودير بلوط .

ونقلت وكالة أنباء رويترز عن المتحدث باسم وحدات حماية الشعب في عفرين روجهات روج، أن القصف نفذته القوات التركية المتمركزة في بلدة دارة عزة وقلعة سمعان في ريف إدلب الشرقي.
ووصفَ روج بأن هذه محاولةُ يائسة من الجانب التركي لعرقلة تقدم قوات سوريا الديمقراطية في حربها ضدَّ الإرهاب.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وفي كلمةٍ ألقاها أمام حشدٍ من مناصريه في مدينة العزيز، قال بأنه سيدمر مدينة عفرين فوق ساكينها ودعى وحدات حماية الشعب وقوات سوريا الديمقراطية إلى الاستسلام. تصريحاتٌ وصفها المراقبون السوريون بأنها تعبيرٌ عن النازية القومية والمذهبية التي يحاولُ أردوغان تأسيسها في تركيا.

تركيا الأردوغانية، التي تُعاني من الفوبيا الكردية، تسعى جاهدةً إلى الحصول على ضوءٍ أخضر دولي من أجل شنِّ هجومٍ على إقليم عفرين ومدينة منبج التي حررتها قوات سوريا الديمقراطية من تنظيم داعش الإرهابي قبل نحو عامٍ ونصف. ومن أجل تحقيق ذلك، يمد أردوغان جبهة النصرة وحزب الإسلامي التركستاني وحركة أحرار الشام بأحدث الأسلحة، لفرض مطالبه على الجانب الروسي.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق