عاجل

الحوثيون يستهدفون تجمعات لقوات هادي على الحدود السعودية اليمنية

شهدت الحدودُ السعودية اليمنية ليلةَ الأمس قصفاً مدفعياً وصاروخياً مكثفاً على مدنِ نجران وعسير من قِبلِ جماعة الحوثي. فيما أعلن المتحدثُ باسم التحالفِ العربي عن جاهزيةِ المنافذِ الإغاثية في اليمن، لاستقبالِ المساعداتِ الإنسانية.

صواريخَ محليةَ الصنع من نوع زلزال استهدفت تجمعاتٍ لقوات هادي في موقع عباسة قبالة منفذ الخضراء في نجران، حسب ما أكده مصدرٌ في وزارةِ الدفاع في العاصمة اليمنية صنعاء. كما استهدف الحوثيون بالمدفعية تجمعاتٍ لجنودٍ سعوديين في الضبعة وشرق موقع الشبكة.

وفي قطاعِ عسير قصف الحوثيون بالمدفعية تجمعاتٍ للجيش السعودي في جبل سبحطل ومعسكر الحداد وموقع الحاجر ومواقع أخرى في مدينة الربوعة في القطاع.

وفي سياقٍ منفصل أعلنت القوات الأمريكية في وقتٍ سابق عن مقتلِ ثلاثة عناصر قيادية في اليمن ينتمون إلى تنظيم القاعدة بغاراتِ الطيران الأمريكي خلال الشهرين الماضيين.
وفي بيانٍ للقيادة العسكرية الأمريكية الوسطى (سنتكوم) أكدت فيه استمرارها في عملياتِ مكافحة الإرهاب في اليمن ضدَّ تنظيمي القاعدة في شبهِ الجزيرة العربية و داعش.

إنسانياً قال المتحدثُ باسم التحالف العربي تركي بن صالح المالكي، إن المنافذ الإغاثية في اليمن، الجوية والبحرية والبرية بعدد ستة عشر منفذًا، مفتوحة أمام المنظمات الدولية والدول المانحة لاستقبال المساعدات.
وجدد صالح المالكي دعوة الأمم المتحدة لإدارة ميناء الحديدة غربي اليمن والخاضع حالياً لسيطرة الحوثيين. وسبق أن رفضت الأمم المتحدة في مارس/ آذار الماضي دعوة التحالف لها بالإشراف على الميناء.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق