يحيى العريضي: روسيا تلجأ إلى أسلوب التكتيك لفرض الحل

أعلنَ المتحدثُ باسمِ هيئةِ التفاوض، التابعةِ للمعارضة السورية، يحيى العريضي، خلالَ مداخلةٍ هاتفية مع قناة اليوم، أن روسيا لا تزالُ تتصرفُ بغطرسة، وتحاولُ استخدامَ نفسِ الأدواتِ التي استخدمتها في الأمورِ العسكرية بالحالةِ السياسيةِ أيضاً.

وحولَ مؤتمرِ سوتشي، قالَ العريضي، إن روسيا تلجأ إلى أسلوبِ التكتيك لفرضِ حلٍّ من نوعٍ معينٍ أسمتهُ في البداية حوارَ الشعوبِ السورية، ومن ثم أطلقت عليهِ الحوارَ الوطني.
وأعربَ عن اعتقادهِ بأنَّ هذهِ المحاولات تشبهُ المصالحاتِ التي كان يَعقدها النظامُ وإيران بعد حصارِ المدنِ وتجويعِ أهلها، مضيفاً أن بوتين يريدُ أن يفعلَ نفسَ الشيء لكن على نطاقٍ أوسع.
وحول احتماليةِ مشاركتهم في سوتشي، قال العريضي، إنهم على استعدادٍ للمشاركة، إذا استطاعَ المؤتمر أن يُخرجَ المعتقلين، ويُزيلَ منظومةَ الاستبداد، وأن يُعيدَ المشردين، وأن يوجد حلًّ حقيقياً، لكنه استبعدَ في الوقت نفسه أن يكون المؤتمر قادراً على تحقيق ذلك.
واعتبر العريضي أن المعارضةَ لم تفقد الدعم الدولي، وأن المكان الطبيعي الذي يجبُ أن يوجدَ فيهِ حلٌّ سياسي، هو جنيف بالاستنادِ للقرار 2254 وبيانِ جنيف الأول، برعاية الأمم المتحدة وعبر مبعوثها.
وفي ردٍّ حولَ محاولاتِ اشراكِ قوات سوريا الديمقراطية في المفاوضات، قال العريضي إن الحديثَ عن هذه المشاركة ممكنٌ عندما تتجاوبُ هذه القواتُ مع مطالبِ الشعب، وليس مع جهاتٍ معينة، على حدّ قوله.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق