الاتحاد السوري لكرة السلة يبقي على مدربه ماتيتش حتى نهاية تصفيات كأس العالم

بعد أن أنهى المنتخب السوري لكرة السلة، أول مباراتين له في تصفيات كأس العالم المقررة في الصين، عام 2019بفوزٍ على الهند، وخسارة أمام الأردن، أكد الاتحاد السوري لكرة السلة، بقاء مدربه الصربي على رأس المنتخب.

عقد الاتحاد السوري لكرة السلة، اجتماعاً مع الكادرين الفني والإداري لمنتخب الرجال، للوقوف على نتائج المنتخب بالتصفيات، ومناقشة مواضع الخلل التي حصلت في اللقاء الأول مع الأردن، والتي أدت إلى خسارة منتخب سوريا بفارق كبير، وفي نهاية الاجتماع أكد الاتحاد، بقاء مدرب المنتخب فيسيلين ماتيتش حتى نهاية التصفيات.

وفي تصريحات لوسائل الاعلام، قال رئيس اتحاد السوري لكرة السلة، جلال نقرش، إنه تم الاجتماع مع كوادر المنتخب لمناقشة كل ما يتعلق بالمنتخب ومشواره في تصفيات كأس العالم.

وأكد نقرش، أن مدرب المنتخب فيسيلين ماتيتش، طلب إجازة رسمية من الاتحاد، بعد الانتهاء من مباريات النافذة الأولى من التصفيات، سيقضيها في صربيا، ضمن أعياد الميلاد ورأس السنة، ومن ثم يتوجه إلى العاصمة العمانية مسقط، لإلقاء محاضرات بتكليف رسمي من قبل الاتحاد الدولي لكونه محاضراً دولياً في كرة السلة.

وأشار نقرش، إلى أن المدرب مستمر على رأس الجهاز الفني للمنتخب، لحين الانتهاء من التصفيات، وبيان مدى إمكانية تأهل سوريا للنهائيات العالمية في الصين 2019 من عدمه، موضحاً أن اتحاد اللعبة سوف يستفيد من خبرة المدرب الصربي بإقامة الدورات التدريبية عالية المستوى لمدربينا الوطنيين، وإقامة دورات صقل للمواهب والخامات الجيدة في جميع الأندية السورية.

يشار إلى أن المنتخب السوري يلعب ضمن المجموعة الثالثة التي تضم، لبنان والهند والأردن، وسيتأهل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في ختام الإياب إلى المرحلة الثانية التي تضم 9 منتخبات، سيتأهلون إليها من المجموعات الثلاث الأخرى في المرحلة الأولى، ليصبح العدد 12 منتخباً سيقسمون إلى مجموعتين يتأهل منهما إلى كأس العالم، أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في كل مجموعة، إضافة إلى أفضل فريق يحل في المركز الرابع.