روسيا: كوريا الشمالية لا تثق بأحد غير روسيا

أكَّدَ مسؤولٌ روسي، أن كوريا الشمالية، مستعدَّة للحوار، لكنها لا تثقُ بأحدٍ غير روسيا، بدورهِ أكَّدَ وزيرُ الدفاعِ الأمريكي جيمس ماتيس، على ضرورةِ بذلِ جهودٍ دبلوماسية لحلِّ الأزمةِ مع بيونغ يانغ.

وأعلن النائب في مجلس الدوما الروسي، والمنسق المسؤول بالعلاقات مع كوريا الشمالية، كازبيك تيساييف، أن” كوريا الشمالية مستعدة للحوار، لكنها لا تثق بأحد غير روسيا، وتعتبر الولايات المتحدة دولة غير قابلة للتفاوض”.

وقال تيساييف في حديث لوكالة “سبوتنيك” أن “كوريا الشمالية مستعدة لعقد مفاوضات وفقاً لخارطة الطريق التي اقترحتها روسيا”، مؤكداً أنهم ناقشوا هذه القضايا وتم قبول بنودٍ من مبادرتهم وأن كوريا الشمالية على استعدادٍ لإجراء الحوار.

من جهته أكد وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، أمس الخميس على ضرورة بذل جهود دبلوماسية لحل الأزمة مع بيونغ يانغ.

وقال ماتيس في كلمةٍ ألقاها في البنتاغون، أن أمريكا ستواصل التحرك على المسار الدبلوماسي والعمل من خلال مجلس الأمن الدولي.

كما أكد ماتيس أن الولايات المتحدة الأمريكية لديها خياراتٌ عسكرية للتعامل مع بيونغ يانغ ولذلك سيتحدَّثُ الدبلوماسيون الأمريكيون من موقع القوة.

في ذات السياق قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة له على تويتر بأنه يبدو أن المبعوث الصيني الذي عاد للتو من كوريا الشمالية لم يؤثر في رجل الصواريخ الصغير، في إشارة إلى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.