خطوات طبيعية لعلاج “القولون العصبي”

يعاني الكثير من الأشخاص من مرض القولون العصبي، والذي يعدُّ التوتر والضغط النفسي سببه الرئيسي، إلا أنه وفي بعض الأوقات لا يكون الدواء حلاً فعالاً لعلاج هذه المشكلة.

وفي هذا الصدد، ذكر الدكتور محمد عبد الوهاب، استشاري الباطنة والجهاز الهضمي، إن علاج القولون العصبي يكون من خلال تنظيم الوجبات الغذائية، لأن هذا التنظيم يساعد في التقليل من تقلصات البطن وحركة الأمعاء، ويفضل الابتعاد عن الأطعمة المسببة للانتفاخ كالحمص، والفول، والعدس، والفاصولياء البيضاء، والبروكولي، والكرنب، والقرنبيط، والبصل، والثوم، لأنها تضر بالقولون وبخاصة القولون العصبي.

وأضاف عبد الوهاب، أن تناول الزبادي”اللبن” باستمرار يساعد القولون على القيام بوظائفهِ كاملةً وعلى أكمل وجه دون خلل، كما يُنصح المصابون بالقولون بأن يتجنبوا المشروبات الغازية، لأنها تنتج غازاتٍ في الجهاز الهضمي تضرُّ بالقولون، وضرورة الحرصِ على التمتع بالراحة النفسية والابتعاد عن التوتر والقلق، لأنهما يعملان على إحداث تغييراتٍ كيميائية في الجسم، تؤثر في العمليات الحيوية ومنها عملية الهضم وبالتالي يؤثران سلباً على القولون.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق