سوار جديد بديلاً لعصا المكفوفين

سوار إلكتروني يسمى “سونو” يبعث بموجات صوتية عالية التردد تكتشف الأجسام على مسافة تصل إلى 14 قدماً أمام المكفوفين، لتصدر نبضات اهتزازية على ذراعهم.

وأفادت صحيفة “واشنطن بوست” بتقرير لها أن هذه التقنية تعمل بطريقة تجعل السوار يهتز كلما اقترب المكفوف من أي جسم سواء كان جداراً أو سلة مهملات أو شخصاً، مما يسمح للمكفوف أو ضعيف البصر برسم ما يشبه خارطة ذهنية سريعة لما يدور حوله.

وذكرت الصحيفة قصة “فرناندو ألبيرتوريو” الرجل الكفيف الذي يسير بكل سهولة على رصيف مزدحم بالمارة وعربات الطعام وسط مدينة واشنطن، دون أن يلحظ أحد أنه كفيف البصر، هو أحد أفراد فريق المخترعين من المكسيك الذين طوروا هذا السوار، ويأمل في أن يساعد هذا الإنجاز المكفوفين على التخلص من العصا، باستعمال التقنية الجديدة، ووصف هذا الاكتشاف بالحاسة السادسة، مشيراً إلى أن العديد من المكفوفين يخافون من المغامرة للخروج بسبب الصعوبات التي قد يتلقونها، وقال في هذا الشأن “الجهاز يبقيني آمناً عندما أتجول في حيي”.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق