قرص مدمج يخزن البيانات لمليارات السنين

ابتكرَ باحثونَ في جامعة ساوثامبتون، قرصاً مدمجاً صغيراً زجاجياً، قادراً على استيعاب وتخزين 360  تيرا بايت لفترةٍ تبلغ نحو 14 مليار سنة.

وقد استخدمَ الباحثون تقنية “الفيمتو ثانية” لإنتاجِ القرص المدمج الزجاجي، الذي يمكنه تخزينُ البيانات لمدَّة 13.8 بليون سنة، من خلالِ استخدام تقنيةِ الليزر فائقِ السرعة، الذي يولِّدُ نبضاتٍ قصيرة ومكثفةٍ من الضوء، والتي يمكنها كتابةُ البياناتِ في ثلاث طبقاتٍ من النقاط.

وأطلقَ الباحثونَ على هذهِ الذاكرة بـ”ذاكرة سوبرمان الكريستال”، والتي ستكونُ مثاليةً لإنشاءِ محفوظاتِ البياناتِ المحمولة، والقرص المصنوع من الزجاج ذو البنيةِ “النانومترية” يُساهمُ في إنشاءِ النانو الذاتي وتجميعِها في الكوارتز المنصهر، فيما يمكنُ للزجاج ذي البنية النانومترية أن يتحمَّلَ درجاتِ حرارةٍ تصل إلى ألفِ درجةٍ مئوية.

وقال “بيتر كازانسكي” أحدُ الباحثينَ إن هذه التكنولوجيا، ستُساهمُ في الحفاظِ على البياناتِ والمعلوماتِ في الفضاءِ للأجيال القادمة، ويمكنها أن تكونَ مفيدةً للأبحاثِ والدراساتِ المستقبلية.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق