النظام يقصف جوبر وعين ترما مجدداً واشتباكات على الطريق الدولي دمشق -حمص

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن قوات النظام، اليوم، جددت قصفها بقذائف المدفعية والصواريخ لحي جوبر وبلدة عين ترما في الغوطة الشرقية، ما أدى لوقوع جرحى بصفوف المدنيين بالإضافة لخسائر مادية في الممتلكات الخاصة.
بالتزامن مع ذلك اندلعت اشتباكات عنيفة بين مسلحي “فيلق الرحمن” المدعوم قطرياً من جهة وقوات النظام مدعومة بالميليشيات المتحالفة معها من جهة أخرى، على محاور في محيط المتحلق الجنوبي وأطراف حي جوبر، في محاولة من الأخير توسيع سيطرته على حساب مناطق سيطرة “الفيلق” ولكن لم يحقق أي تقدم يذكر.
وفي سياق منفصل: قصفت قوات النظام أطراف بلدة النشابية الواقعة بمنطقة المرج في ريف دمشق بأربع قذائف هاون، كما اندلعت اشتباكات بالأسلحة الثقيلة بين قوات النظام من جانب ومسلحي جيش الإسلام المدعوم سعودياً من جانب آخر، في محيط الأوتوستراد الدولي “دمشق -حمص” ولم ينجم عن ذلك أية خسائر مادية أو بشرية، بحسب المرصد السوري.
يذكر أن قوات النظام والميليشيات الموالية له قد خسروا إلى الآن المئات من المسلحين التابعين لهم في محاولات شبه يومية، للسيطرة على حي جوبر المحاذي للعاصمة دمشق دون تحقيق أي تقدم يذكر داخل الحي.