تركيا تشتري من روسيا أنظمة دفاع صاروخي اس-400

وقّعت تركيا اتفاقاً مع روسيا لشراء أنظمة دفاع صاروخي من روسيا من طراز إس-400، في أول صفقة كبرى لأنقرة لشراء أسلحة من موسكو، حسبما نقلت الصحف التركية عن الرئيس رجب طيب أردوغان.

ويعد الاتفاق لشراء بطاريات الصواريخ أرض جو أكبر اتفاق لأنقرة لشراء أسلحة من دولة خارج حلف شمال الأطلسي “الناتو”.

وسيثير شراء أنظمة صاروخية من دول خارج حلف شمال الأطلسي قلق الغرب بشأن توافقها مع معدات الحلف.

وأعربت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” عن قلقها إزاء الاتفاق، قائلة إنها “فكرة جيدة عادة” أن يشتري الدول الأعضاء في الناتو أسلحة يمكن للدول الأخرى في الحلف تشغيلها.

وقال أردوغان “إن تركيا حرة في شراء أسلحة وفقاً لاحتياجاتها الدفاعية، ونتخذ الإجراءات بشأن استقلالنا بأنفسنا. يجب علينا اتخاذ اجراءات للأمن للدفاع عن بلادنا”.

وأكدت موسكو أيضاً الاتفاق، حيث قال مستشار بوتين للتعاون التقني والعسكري “فلاديمير كوزين” “تم توقيع الاتفاق ويتم إعداده للتطبيق”. وأضاف أن نظام إس-400 من أكثر الأنظمة تطوراً.

وتوترت علاقات روسيا مع حلف شمال الأطلسي بشأن ضمها لشبه جزيرة القرم من أوكرانيا ولدعم الانفصاليين شرقي أوكرانيا.

وتوترت العلاقات بين حلف شمال الأطلسي وتركيا، عضو الحلف منذ عام 1952، بشأن عدد من القضايا من بينها دعم واشنطن لوحدات حماية الشعب الكردية.