أمريكا تدرس استراتيجيةً أكثر تشدداً تجاه إيران

قال مسؤولون أمريكيون: “إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يدرس استراتيجية قد تسمح بردود أمريكية أشد صرامة على قوات إيران ووكلائها في العراق وسوريا ودعمها لجماعات متشددة”.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن المسؤولين، أن المقترح أعدّه وزير الدفاع جيم ماتيس ووزير الخارجية ريكس تيلرسون ومستشار الأمن القومي اتش آر مكماستر ومسؤولون كبار آخرون وقُدّم لترامب خلال اجتماع لمجلس الأمن القومي.

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية: “إن الاستراتيجية شاملة لكل الأنشطة الإيرانية الضارة والأمور المالية ودعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار بالمنطقة، ولاسيّما في سوريا والعراق واليمن، مضيفاً أن المقترح يستهدف أيضاً التجسس الإلكتروني وأنشطة أخرى وربما الانتشار النووي”.

وأكد المسؤولون إن الاقتراح يشمل تعزيز عمليات الاعتراض الأمريكية لشحنات الأسلحة الإيرانية، مثل تلك المتّجهة إلى المسلحين الحوثيين في اليمن والجماعات الفلسطينية في غزة وإلى شبه جزيرة سيناء.