خسارة كبيرة لميلان وانتصارات منطقية لكل من الأنتر ونابولي

اختتم يوم أمس الأسبوع الثالث للدوري الإيطالي لكرة القدم بهزيمة كبيرة لميلان أمام لاتسيو بنيما حقق كل من أنتر ميلان ونابولي وفيورنتينا انتصارات مهمة.

نجح نادي لاتسيو على أرض ملعب الأولمبيكو في روما من اكتساح ميلان بتغلّبه عليه بأربعة أهداف لهدف، وكان اللاعب الإيطالي تشيرو ايموبيلي نجماً للقاء بإحرازه ثلاثة أهداف (د 38-42-48) بينما سجل الهدف الرابع اللاعب لويس ألبيرتو (د49)، ليرفع فريق لاتسيو رصيده الى “7” نقاط في المركز الرابع، بينما تجمد رصيد فريق ميلان عند “6” نقاط وتراجع إلى المركز السابع.

وشارك كل من أنتر ميلان ونابولي نادي جوفنتوس صدارة الدوري برصيد “9” نقاط لكل فريق بتغلبهم على كل من سبال وبولونيا على التوالي، حيث نجح الأنتر من خطف نقاك المباراة أمام سبال الوافد الجديد لدوري الدرجة الأولى الإيطالي بفوزه عليه بهدفين دون رد أحرزهما كل من اللاعب الأرجنتيني ماورو إيكاردي من علامة الجزاء (د27)، وعمق الكرواتي ايفان بيرسيش الفارق لهدفين بإحرازه الهدف الثاني قبل نهاية المباراة بثلاث دقائق (د87).

وتغلّب نابولي على مضيفه بولونيا بثلاثة أهداف نظيفة في اللقاء الذي أقيم مساء اليوم على أرضية ملعب (ريناتو دال آرا) في بولونيا، وكان نابولي الأفضل طيلة مراحل اللقاء وفرض سيطرته على أرضية الملعب، سجل الأهداف كل من خوزيه كاييخون (د66) ودرايس ميرتينز (د83) واختتم مهرجان الأهداف اللاعب بيوتر زيلينسكي (د88)، ليتابع نادي نابولي انطلاقته القوية هذا الموسم بثلاثة انتصارات متتالية.

وفي بقية النتائج فاز نادي فيورنتينا على هيلاس فيرونا بخمسة أهداف دون مقابل، وتورينو على بينيفينتو بهدف نظيف، بينما تغلّب أتلانتا على ساسولو بهدفين لواحد، وأودينيزي على جنوى بهدف وكالياري على كروتوني بنفس النتيجة.