سان جيرمان يحلق في صدارة الدوري الفرنسي ومنافسة نارية على المقاعد الأوروبية

لازال باريس سان جيرمان يتربع على عرش الدوري الفرنسي لكرة القدم مع وصوله لجولته التاسعة والعشرين لتعلن من بعدها رابطة الدوري تعليق المنافسات حتى إشعار آخر بسبب تفشي فيروس كورونا، ويملك الفريق الباريسي في رصيده ثمانية وستين نقطة بفارق وصل إلى اثنتي عشرة نقطة عن مطارده مرسيليا، ويبدو زملاء النجم البرازيلي نيمار في الطريق الصحيح للتتويج بلقبهم التاسع في البطولة والثالث توالياً في حال تم استكمال البطولة بعد القضاء على وباء كورونا.

بالمقابل يبدو التنافس مشتعلاً لحجز المقاعد المؤهلة لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بين كل من مرسيليا ورين وليل، ويحتل مرسيليا المركز الثاني بستة وخمسين نقطة بفارق ست نقاط عن رين الثاني، ويبدو أبناء الجنوب الفرنسي الأوفر حظاً في تحقيق المركز الثاني المؤهل مباشرة لدوري الأبطال، بينما يسعى كل من رين وليل لحجز المقعد الأخير حيث يحتل رين المركز الثالث بخمسين نقطة وليل المركز الرابع بتسعة وأربعين نقطة.

وفي صراع الهروب من شبح الهبوط يبرز أسم تولوز صاحب المركز الأخير والذي يبدو في طريقه لتوديع دوري الأضواء بعد أن توقف رصيده عند ثلاثة عشر نقطة بفارق عشر نقاط كاملة عن أميان التاسع عشر وأربعة عشر نقطة عن آخر مراكز الهبوط للدرجة الثانية والذي يحتله نيم أولمبيك بسبعة وعشرين نقطة، بالمقابل تتنافس أندية ديجون وسانت إيتيان ونيم أولمبيك وبشكل أقل أميان للهروب من السقوط للدرجة الأدنى.

ويبقى كل شيء على حاله بانتظار القرار النهائي لرابطة الدوري باستئناف أو إلغاء البطولة خاصة مع استمرار تفشي الفيروس في القارة العجوز.

قد يعجبك ايضا