لأوّل مرّة في تاريخها … امرأة تتولّى رئاسة اليونان

في خطوة غير مسبوقة، دخلت القاضية اليونانية، إيكاتيريني ساكيلاروبولو، التاريخ من أوسع أبوابه، بعد انتخابها رئيسة للبلاد بغالبية كبرى، لتكون بذلك أول امرأة تصل لهذا المنصب.

البرلمان اليوناني، أعلن تصويت مئتان وواحد وستون نائبًا في البرلمان من أصل ثلاثة مئة نائب لصالح انتخاب ساكيلاروبولو، والتي كانت تشغل منصب رئيسة مجلس الدولة، ومدافعة عن قضايا البيئة، لتكون خلفاً للرئيس السابق بروكوبيس بافلوبولوس.

ساكيلاروبولو، أدّت اليمين الدستورية، كرئيسة جديدة لجمهورية اليونان لمدة خمس سنوات مقبلة، وحددت أولوياتها وهي معالجة الأزمة الاقتصادية والتغيير المناخي وموجة الهجرة، ومؤكّدة على تمسك اليونان بمبادئه الديمقراطية.

وتعهدت ساكيلاروبولو بحمايةِ حدودِ البلادِ والدفاعِ عن حقوق الإنسان ودعوةِ اليونانيين إلى توخّي الحذر واتباع التعليمات الصّحية بشأن فيروس كورونا المُستَجد مع تسجيلها لأكثر من مئة إصابة.

الرئيسة الجديدة عبّرت عن أملها في أن يؤدي انتخابها إلى تحسين وضع جميع اليونانيات في الأسرة والمجتمع، وأكدت أنّه قد حان الوقت للنساء في هذ البلد الإدراك أنَّ بإمكانِهنّ تحقيق أحلامِهنّ دون مواجهة عقبات لمجرد أنّهُنّ وُلدن إناثاً.

ساكيلاروبولو، البالغة من العمر ثلاثةٍ وستون عاما، لا تنتمي إلى أي حزب سياسي، وتعتبر ناشطة بارزة في مجال حقوق المرأة.

قد يعجبك ايضا