الخارجية الروسية: عدم وفاء تركيا بالتزاماتها فاقم الوضع في إدلب السورية

اعتبرت وزارة الخارجية الروسية، أن عدم وفاء الاحتلال التركي بالتزاماته، أدى إلى تفاقم الوضع في محافظة إدلب بشمال غرب سوريا.
وقالت المتحدثة باسم الخارجية ماريا زاخاروفا في مؤتمر صحفي، إن الوضع في إدلب يزداد سوءاً، نتيجة نقل تركيا المدرعات والأسلحة عبر الحدود إلى هناك.

وأضافت المتحدثة أن تركيا لم تفصل الإرهابيين عن باقي الفصائل المسلحة شمال غربي سوريا، مؤكدة أن أسباب التدهور الحالي في إدلب، هو فشل أنقرة المزمن في الوفاء بالتزاماتها، بموجب اتفاقية سوتشي الموقعة في السابع عشر من أيلول سبتمبر عام 2018.

ووقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ورئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان، في سوتشي الروسية، مذكرة تفاهم بشأن المنطقة العازلة بسوريا، تنص على إخلائها من الأسلحة الثقيلة، وفصل الإرهابيين، الأمر الذي لم يُنفذ حتى الآن.

قد يعجبك ايضا
iconv does not exist