قوات النظام تسيطر على قرى جديدة جنوب شرقي إدلب

بات تقدم قوات النظام في المنطقة العازلة يجري بوتيرة متسارعة، خلال الأيام الأخيرة، في ظل استمرار سيطرتها على مناطق وقرى جديدة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، قال إن قوات النظام تمكنت من السيطرة على ست عشرة قرية، في ريف بلدة سراقب جنوب شرقي إدلب، بعد انسحاب الفصائل المسلحة وهيئة تحرير الشام الإرهابية منها.

وأضاف المرصد أن طائرات النظام والطائرات الروسية، شنّت عشرات الغارات على المناطق الواقعة في مثلث معرة النعمان – أريحا – سراقب.

من جهة أخرى، سيطرت الفصائل المسلحة وهيئة تحرير الشام الإرهابية مجددا، على قريتي القلعجية والحميرة بريف حلب الجنوبي، مع استمرار الاشتباكات العنيفة في محيط القريتين. كما قصفت الفصائل ضواحي مدينة حلب الخاضعة لسيطرة النظام بعدة قذائف، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

المرصد: قوات النظام تقصف محيط النقطة التركية بريف حلب

تزامن ذلك مع قصف قوات النظام محيط النقطة التركية عند طريق حلب-دمشق الدولي، بالقرب من بلدة خان طومان بريف حلب الجنوبي، فيما قصفت النقطة التركية من منطقة شير مغار بريف حماة الشمالي، مواقع النظام في مهبط جب رملة، ومحيط بلدة سلحب بريف حماة الغربي، وسط تحليق لطيران الاحتلال التركي في المناطق الحدودية.

قد يعجبك ايضا