اليوروبول: وجّهنا ضربة قاسية لوسائل الدعاية التابعة لداعش

أعلنت الشرطة الأوروبية أنها وجَّهت ضربة قاسية لوسائل الدعاية التابعة لتنظيم داعش الإرهابي على الإنترنت، وأوقفت انتشار آلاف المواد التي تُمجِّد العمليات الإرهابية.
وقال جهاز الشرطة الاتحادية الأوروبيية اليوروبول إنه أوقف حوالي الـ 26 ألف مادةٍ مرتبطةٍ بالتنظيم الإرهابي، شملت تسجيلات فيديو وحسابات مواقع تواصل اجتماعي خلال العملية التي جرت بين الحادي والعشرين والرابع والعشرين من تشرين الثاني نوفمبر الحالي.

وأوضح المسؤول في مكتب النيابة العامة البلجيكي إريك فان دير سيبت، بمؤتمر صحفي في لاهاي، أنَّ العملية تطلبت جهوداً ضخمة لإغلاق كل ما يتعلَّق بوسائل دعاية التنظيم الإرهابي بما في ذلك وكالة أعماق.

قد يعجبك ايضا