عاجل

بريطانيا: محادثات صعبة مع الاتحاد الأوروبي لتجنب “بريكست” دون اتفاق

مع اقتراب الموعد المقرر لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي، نهاية الشهر الجاري، ولتجنب فوضى وتبعات اقتصادية قد يخلفها الخروج دون اتفاق، تستأنف الحكومة البريطانية، الاثنين، محادثات صعبة مع الاتحاد الأوربي.

واعتبرت بروكسل عرض رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، الأربعاء الماضي حول بريكست غير كاف.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية الاوروبية ناتاشا بيرتو، إن الاقتراحات المقدمة من بريطانيا لا يمكن أن تشكل قاعدة للتوصل إلى اتفاق، مشددة على ضرورة الالتزام بالاتفاق الذي أبرمته رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي.

من جهته قال متحدث باسم الحكومة البريطانية، إن بريطانيا تريد اتفاقاً بشأن بريكست، وأن المفاوضات ستتواصل على أساس العرض الذي قدمه جونسون، معتبراً أنه يشكل تسوية عادلة على حد وصفه.

وتشكل “شبكة الأمان” والحفاظ على اتفاق السلام الموقع في العام 1998 بإيرلندا، ووحدة السوق الأوروبية المشتركة، من أهم النقاط الأساسية العالقة بين الطرفين.

وتنص خطة جونسون الحالية لإيجاد بديل عن “شبكة الأمان” على خروج مقاطعة إيرلندا الشمالية من الاتحاد الجمركي الأوروبي، لكن مع الاستمرار في تطبيق القوانين الأوروبية عليها، من ناحية نقل السلع بما في ذلك الأغذية.

ويقرر القادة الأوروبيون خلال قمتهم المقبلة في بروكسل يومي السابع عشر والثامن عشر من تشرين الأول الجاري، ما إذا كانت الظروف مواتية للموافقة على إرجاء جديد “لبريكست”، وإذا ما كانت بريطانيا ستخرج من التكتل مع أو من دون اتفاق.

قد يعجبك ايضا