تركيا: المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان تنظر في قضية دميرتاش

بدأت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، النظر في حالة الرئيس المشترك السابق لحزب الشعوب الديمقراطي صلاح الدين دميرتاش.

ويصدر القضاة الـ17 الأعضاء في الغرفة العليا للمحكمة قرارهم في الأشهر المقبلة، علمًا بأن محاكمة دميرتاش في تركيا تبدأ في السابع من كانون الثاني/يناير.

وتحدثت مفوضة حقوق الإنسان في مجلس أوروبا دونجا ميغاتوفيتش عن وضع بات فيه التوقيف المؤقت وسيلة عقاب في تركيا، لافتة إلى أجواء من القمع تسود هذا البلد وتطال القوى الديمقراطية.

وأورد محامٍ لدميرتاش هو رمضان دمير أن محكمة تركية أمرت بداية أيلول/سبتمبر الجاري بالإفراج المؤقت عن دميرتاش في إطار محاكمته الرئيسية، لكن ”لم يتضح حتى الآن موعد الإفراج عنه من سجن اديرن“.

وكان دميرتاش قد وضع قيد التوقيف المؤقت في تشرين الثاني/نوفمبر 2016 ويواجه السجن حتى 142 عاماً بزعم دعمه لحزب العمال الكردستاني.

وأمرت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان تركيا منذ حوالي عام، بإطلاق سراح دميرتاش في أسرع وقت ممكن، معتبرةً أن توقيفه المطول يأتي في سياق ما وصفته الهدف غير المعلن بخنق التعددية في تركيا.