عاجل

الداخلية المصرية: مقتل إرهابيين بينهم “قيادي” في القاهرة

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، اليوم الأربعاء، مقتل تسعة إرهابيين عقب تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن أثناء مداهمة وكرين إرهابيين بمدينتي العبور شرقي القاهرة و15مايو جنوبي العاصمة.

وذكرت الداخلية في بيان أن من بين العناصر التي لقيت حتفها في الاشتباك، المدعو محمود غريب قاسم، وهو قيادي في ما يعرف بحركة “لواء الثورة”، مؤكدة تورطه في حادثي اغتيال العميد بالجيش المصري عادل رجائى، وكذلك استهداف كمين شرطة العجيزي بالمنوفية.

وحركة “لواء الثورة” هي إحدى المجموعات المسلحة التابعة لجماعة الإخوان المسلمين، وظهرت في مصر عام 2016، وتستهدف قوات الأمن من خلال شن هجمات دامية ضدها وخصوصاً ضباط الشرطة.

وأعلنت الداخلية المصرية الأحد الماضي، مقتل مجموعة إرهابية بمنطقة جلبانة بشمال سيناء، قالت إنها كانت تستعد لتنفيذ عملية إرهابية، مستهدفة نقاط للجيش والشرطة.

وتواصل قوات الأمن والجيش حملتها منذ سنوات ضد إرهابيين، يقفون وراء سلسلة من الهجمات على قوات الأمن المصرية والمدنيين بالبلاد.