النظام وروسيا يجددان قصفهما على المنطقة العازلة

جدد النظام السوري قصفه الجوي على المنطقة العازلة وبدعم من الطائرات الروسية مستهدفاً ريفي إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن النظام عاود استهداف جنوب إدلب بقصف صاروخي مكثف على كفرنبل وكفرسجنة ومعرزيتا وأماكن أخرى بريف مدينة معرة النعمان، ما أدى إلى استشهاد مواطنين من عائلة واحدة.

وأضاف المرصد أن طائرات روسية أيضاً نفذت ضربات جوية استهدفت منطقة عيناتا في ريف إدلب أسفرت عن استشهاد مدني.

وكان النظام السوري قد شن غارات جوية للمرة الأولى في جنوب إدلب بعد إعلان لوقف إطلاق النار من قبل النظام وحليفه الروسي مطلع أيلول/سبتمبر الحالي.

ووثق المرصد السوري منذ بدء الاتفاق الروسي – التركي مقتل (4891) شخصاً من المدنيين والمقاتلين في مناطق الهدنة الروسية – التركية، بينهم  أكثر من 400 طفل و285 مواطنة.