أمريكا: عقوبات جديدة تستهدف إيران وحماس وتنظيمي القاعدة وداعش

حزمة عقوبات جديدة أعلنت عنها الولايات المتحدة، قالت إنها تستهدف أفراداً وكيانات وصفتها بالإرهابية، تتبع لحركتي حماس والجهاد الإسلامي الفلسطينيتين، والحرس الثوري الإيراني، وتنظيمي القاعدة وداعش الإرهابيين.

العقوبات التي جاءت بالتزامن مع الذكرى الـ18 لهجمات الحادي عشر من أيلول سبتمبر، قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن مينوشين، إنها تشمل نحو 20 شخصاً وكياناً من الكيانات المذكورة.

منوشين أوضح في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أن هدف العقوبات الجديدة، ضمان عدم وصول الإرهابيين إلى النظام المالي العالمي، في حين اعتبر بومبيو أن العقوبات تضيف أحكاماً تمكّن وزارتي الخارجية والخزانة من استهداف قادة وزعماء من وصفهم بالإرهابيين، والأشخاص المشاركين في تدريبهم.

وزارة الخزانة قالت من جانبها في بيان، إن العقوبات تستهدف مجموعة واسعة من الإرهابيين وأنصارهم، استناداً إلى الأمر التنفيذي الذي أصدره ترامب لتوسيع العمل بالقرار رقم 13224، الذي وقعه الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش، بهدف تقليص منافذ تمويل الإرهاب على خلفية أحداث الحادي عشر من سبتمبر.

وشملت العقوبات الأمريكية أشخاصاً وكيانات مالية وشركات تحويل منتشرون في سوريا ولبنان وتركيا والبرازيل، ويحظر بحسب العقوبات التصرف في أي ممتلكات للأشخاص أو الكيانات المذكورة، ومنع أي مواطن أمريكي من التعامل معهم.

قد يعجبك ايضا