طالبان: مقتل شقيق زعيم الحركة لن يعيق محادثاتنا مع واشنطن

أعلنت حركة طالبان الأفغانية السبت، إن مقتل شقيق زعيم الحركة في هجوم بقنبلة، لن يكون سبباً في توقف المحادثات التي تجريها الحركة مع واشنطن.
وأكد مسؤولون في الحركة، ان الحادث لن يعرقل المفاوضات التي تهدف لانسحاب القوات الامريكية من أفغانستان بعد ثمانية عشر عاماً من دخولها البلاد.

وقتل الشقيق الأصغر لزعيم الحركة مع ثلاثة آخرين، اثناء تواجدهم في المسجد الواقع قرب مدينة كويتا الباكستانية وقت انفجار القنبلة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير، الذي وقع في وقت وصلت فيه طالبان والولايات المتحدة إلى المراحل الأخيرة من المفاوضات، على اتفاق سيتيح لواشنطن إنهاء أطول حروبها والانسحاب من أفغانستان.

قد يعجبك ايضا