فصيل مدعوم تركياً يعدم رجلين في بلدة جرابلس المحتلة

أقدم فصيل ما يسمى الجيش الوطني المدعوم تركياً على إعدام شخصين في بلدة جرابلس المحتلة بريف حلب الشمالي الشرقي.
وذكر المرصد السوري أن الفصيل أعدم الرجلين رمياً بالرصاص ورمى جثتيهما في أطراف البلدة بعد وضع لافتات التخوين عليهما.

واتهم الفصيل الرجلين باغتيال أحد قياداته قبل أسبوع، في الوقت الذي تزداد فيه الفوضى المترافقة مع الفلتان الأمني بمناطق سيطرة الفصائل التابعة لتركيا.

وكان المرصد السوري قد ذكر الأحد، أن سيارة مفخخة انفجرت أمام مقر لفصيل ما يسمى “الجبهة الشامية” في قرية حزوان بريف مدينة الباب شمال شرقي حلب ، كما انفجرت دراجة نارية مفخخة في مدينة إعزاز بالقطاع الشمالي من الريف الحلبي، مما تسبب في سقوط قتلى وجرحى.