تونس ومدغشقر يختتمان الليلة مواجهات ربع نهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية

سيكون استاد السلام في العاصمة المصرية القاهرة مسرحاً لختام مباريات الدور ربع النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية بكرة القدم بين تونس ومدغشقر، ويدخل المنتخب التونسي اللقاء بانتصاره الصعب على منتخب غانا في ثمن النهائي بركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي للقاء بتعادل الفريقين بهدف لهدف، ولم ينجح نسور قرطاج في تحقيق الفوز بالوقت الأصلي في المباريات الأربع التي خاضوها بالبطولة حتى الآن، حيث تأهل الفريق للدور ثمن النهائي بعد حلوله ثانياً بمجموعته برصيد ثلاث نقاط جاءت من ثلاثة تعادلات متتالية أمام كل من أنغولا ومالي وموريتانيا على التوالي وحتى انتصاره على منتخب غانا في ثمن النهائي لم يكن في الوقت الأصلي للقاء، لذلك سيكون المدرب الفرنسي ألان جيريس مطالباً بتحسين الشق الهجومي لفريقه إذا ما أراد بلوغ نصف النهائي والمنافسة على اللقب الغائب عن الفريق منذ خمسة عشر عاماً، وبالتحديد لبطولة العام 2004 والتي استضافتها تونس حينها وتوجت بلقبها بفوزها بالمباراة النهائية على المنتخب المغربي بهدفين لهدف.

أما منتخب مدغشقر والذي أبهر المتابعين بمشاركته الأولى في البطولة الإفريقية بوصوله للدور ربع النهائي لأول مرة في تاريخه بعد تغلبه في دور الستة عشر على منتخب جمهورية الكونغو الديمقراطية بركلات الترجيح، كما كان من قبلها قد قدم عروضاً مميزة بدور المجموعات بتصدره لمجموعته الثانية على حساب المنتخب النيجيري القوي، بتحقيقه الفوز في مباراتين وتعادله في واحدة أبرزها انتصاره التاريخي على منتخب نيجيريا بهدفين دون مقابل، ويأمل زملاء الهداف كاروليس ماستينور الاستمرار بنتائجهم المميزة في البطولة لكن ذلك لن يكون سهلاً بمواجهة منتخب منظم دفاعياً كالمنتخب التونسي.

قد يعجبك ايضا